• يمكنكم التواصل مع فريق عمل موقعنا لنشر مقالاتكم على الأرقام التالية: 70282724 - 71282724
  • لنشر إعلاناتكم يرجى الاتصال على 81282724
  • تابعوا صفحاتنا في مواقع التواصل الاجتماعي عبر الضغط على الروابط الخاصة أعلاه
  • مسؤول إيراني: هاتف روحاني تعرض للتنصت وسيتم استبداله بهاتف أكثر أمنًا
AlMulhak24

بالفيديو – بيان الـAUL ملفّق وفانيسا بدران تؤكد : لم ولن أعتذر

ليلى عقيقي

"انا البنت اللي ما سلمت عجبران.
انا البنت اللي ما تصورت مع جبران.
انا البنت اللي متل ما اعتبروها "نتشت" شهادتها من جبران. 
بس قبل ما تعلقوا وتجلجقوها، 
عرفتوا ليش؟"
يبدو أن أحدًا لم يسأل نفسه هذا السؤال الأخير الذي طرحته الشابة فانيسا بدران في صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك منذ أيام، وما من أحد انتظر الإجابة حتى.

انهالت الشتائم على الصبية العشرينية وبدأت التعليقات المدينة لتصرفها من جهة والمؤيدة له من جهة أخرى واجتاحت البلبلة المجتمع اللبناني الافتراضي، وكثُر الكلام بهدف الكلام فقط!

ولمن لم يعلم بعد تسلسل المجريات، ما حدث هو أن الوزير جبران باسيل كان يسلّم الشهادات للطلاب خلال حفل التخرج في جامعة الـ AUL في الكسليك. وخلال الحفل حصل ما لم يكن في الحسبان، شابتان قررتا أخذ الشهادة من باسيل من دون إلقاء التحية عليه أو أخذ صورة تذكارية معه.

وبعد الحفل تسرب على فيسبوك فيديو للشابة فانيسا بستاني وهي صاحبة الشعر الداكن الطويل، تلاه فيديو آخر للشابة فانيسا بدران وهي صاحبة الشعر الأشقر القصير، ولأن الشعب اللبناني التهى بالإدانة والشتيمة لم ينتبه لاختلاف الشخصية.

على الإثر، نشرت بدران في صفحتها الخاصة مقطعًا كشفت فيه هويتها موضحة الأسباب التي دفعتها للتمنع عن مصافحة الوزير، وكتبت: 

"الي حابب يعرف مين البنت اللي خيبت آمال الوزير جبران باسيل، بحب خبركن بكل فخر ومن دون تردد:
انا البنت اللي ما سلمت عجبران.
انا البنت اللي ما تصورت مع جبران.
انا البنت اللي متل ما اعتبروها "نتشت" شهادتها من جبران. 
بس قبل ما تعلقوا وتجلجقوها، 
عرفتوا ليش؟ 

لأنو ما بيشرفني استلم شهادة نضيفة بتأمّنلي مستقبلي على يد من شارك في صنع الفساد، اللي خرب مستقبل كتير غيري وعم بيقول انو عم يسعى لتأمين مستقبلنا وعم يوهمنا بأشغال كتيرة ومستقبل باهر.
انا ما سلمت مش لإستهزأ بالوزير، ما بالي صراحة بيوم تخرجي استهزء بحدا، بس يا ناس انا حرة، وانا هيك برتاح، يعني كان ناقصني بعد جبران يعكرلي مزاجي، بس شكلي انا اللي عكرتلو مزاجو لهلقد مأثر.

والأهم من هيك، إنو أنا فتت بشطارتي وعلاماتي عالجامعة، فيُرجى تصحيح البوست بكل احترام لأنو كرامتي أبدى من إنو وطي نفسي وإترجا إنسان لو مين ما كان، كرامتي أبدى من وزيركم ومن حكيو الفارغ وكرامتي ما سمحتلي سلم حتى عليه. فبعتذر يا جماعة، القصة مش بإيدي. اللي بريحني عملتو.

وبخصوص انو بتحبو تعرفو رأي الحكيم، نحنا مبادئنا كقوات لبنانية انو نكون صريحين وواضحين وما من "بيض طناجر" عالعالم وانا كنت صريحة مع الوزير. ما غدرت وما طعنت. بتضحكوا، اذا الواحد كان صريح وواضح مشكلة وإذا كان كذاب و"بييض" مشكلة أكبر".

هذا البوست لاقى آلاف التفاعلات والردود والتعليقات التي أتى بعضها مجرحًا بشخص الفتاة، ليتلوه بيانًا صادرًا عن إدارة الجامعة أبرز ما جاء فيه كان اتهام بدران بانتحال شخصية بستاني والتأكيد على أن الأخيرة قدمت وعائلتها الاعتذار لإدارة الجامعة " أولاً، ان الطالبة التي ظهرت في الفيديو، واسمها فانيسا بستاني قدّمت مع عائلتها الإعتذار الى ادارة الجامعة. 

-ثانياً، يتم تداول post لطالبة في الجامعة اسمها فانيسا بدران، تدّعي فيه انها هي الفتاة التي ظهرت في الفيديو معللة سبب عدم مصافتحها للوزير.

عليه تجد ادارة الجامعة نفسها ملزمة بتكذيب التبني الذي ورد في بوست الطالبة بدران، لأنها ليست هي من ظهر في الفيديو من جهة، ولأنها اساءت الى زميلتها المعنية بالفيديو من جهة ثانية".
ومن جديد، أشعل بيان الجامعة موقع التواصل حيث أشاد البعض به وكذّبه البعض الآخر.

وفي حديث مع بدران لموقع "الملحق 24"، أوضحت الشابة اللغط الذي حصل في الفيوهين، وشددت على أنها كان إحدى الطالبتين، كما أنها أرسلت للموقع فيديو يؤكد ورود اسمها قبل استلام الشهادة.

وأضافت فانسيا "لكل من اتهمني بطلب الدعم من شخصيات التابعة للتيار الوطني الحر بهدف الدخول إلى الجامعة أرغب بالتأكيد أنني من بين الأوائل على دفعتي، كذلك أنا أعمل ليلًا نهار لتأمين أقساطي ولست بحاجة لدعم من أحد فتعبي قد أوصلني إلى ما أنا عليه اليوم، خريجة متفوقة من قسم الإعلام المرئي والمسموع".

وشددت بدران على أنها لم ولن تعتذر "أنا ما غلطت لإعتذر".

صور وفيديوهات
بالفيديو – بيان الـAUL ملفّق وفانيسا بدران تؤكد : لم ولن أعتذر

أما بالنسبة للإعلان التابع للتيار الوطني الحر والذي ظهرت فيه فانيسا، فعلّقت " هذا إعلان تم تصويره في الجامعة وأرسل إلى أستراليا، وطلب مني أصدقائي العونيين في الشتاء المشاركة فيه، وبعد أن رفضت في بادئ الأمر عدت عن قراري وشاركت فيه بهدف المساعدة وهذا الأمر لا يعني أنني أنتمي إلى تيارهم فتوجهي السياسي معروف لدى كل من يعرفني".

وأضافت "أنا لم أتقاضى المال لتصوير الإعلان فهو مشروع دراسي للجامعة ولا يعكس توجهي أو انتمائي السياسي".

هذا وأكدت بدران أنه "في الجامعة لدينا لا فرق بين الطلاب وجميعنا أصدقاء ولا وجود للتعصب السياسي بيننا".

بالمختصر المفيد، هذه تفاصيل الحادثة منذ بدايتها وحتى الساعة، والمشكلة الحقيقية التي غفل عنها البعض لا تكمن في تصرف الشابة بل في بيان الجامعة التي يتمحور واجبها الأول حول تخريج الأجيال بصدق وشفافية حتى تتمكن من تأهيلهم لبناء وطن مهما كان اختصاصهم. 

الحقيقة أصبحت واضحة وأطاحت بالبيان الإداري عرض الحائط، فما موقف الجامعة اليوم بعد تكشّف الحوادث وتناقضها مع أقوالها؟

أما بالنسبة لفانيسا بدران، فهي شابة لبنانية راشدة ومسؤولة عن تصرفاتها، حاولت التعبير عن رأيها بطريقة جديدة وواضحة، وبغض النظر عن مدى استقامة هذا التصرف، الذي لا يحق لأحد إدانته من غير المعنيين، فهي على الأقل حاولت إيصال صوتها وأفكارها، أما الأشخاص الذين أدانوها بدلًا من توعيتها لجؤوا إلى إهانتها، وأولاءك الذين أيدوها لم يمتلكوا الجرأة الكافية لحذو حذوها، وبالنسبة للمسؤول عن محاسبتها، والذي كان بالطبع إدارة جامعتها، خسر هذا الحق عندما لفق لها اتهامات مغرضة بهدف تحصين نفسه.

خلاصة القول، في المزرعة حسن الإدارة يؤدي إلى الإنتاج والربح، وفي شريعة الغاب يسود القانون المعروف "الكبير يأكل الصغير"، أما في لبنان فلا قانون ولا إدارة لحماية حق التعبير عن الرأي، حتى المحاسبة على الأخطاء باتت تنجز بخطأ أكبر، فأهلًا بكم في بلد شعاره "كل مين إيدو إلو"!

لمشاهدة الفيديو إضغط هنا

أخبار ذات صلة
الكازينو القوي

مقالات ورؤى

الكازينو القوي

هادئاً واثقاً متمكناً رولان خوري، الرئيس القادم من رحم النضال حيث تدرج في التيار الوطني الحر الى ان اصبح واحداً من اعمدة عهد الرئيس العماد ميشال عون...
16 تشرين الثاني 2018
القوات اللبنانيّة: سنشعل الجبهات

مقالات ورؤى

القوات اللبنانيّة: سنشعل الجبهات

تخون الذاكرة بعض الشعب اللبناني فينسى أو يتناسى – بحسب المصلحة – أفعال أعدائه أو حلفائه أو أفعاله نفسها. لكن جزءا من الشعب يستذكر، قبيل ذكرى سقوط...
10 تشرين الأول 2018
دفاعا عن فخامته: للأب عصا أيضا

مقالات ورؤى

دفاعا عن فخامته: للأب عصا أيضا

منذ استلام العماد عون رئاسة الحكومة الإنتقالية وحتى يومنا هذا تتبارز القوى السياسية عينها في استهدافه محاولة تصفيته سياسيا وجسديا. أعداء الأمس – خصوم...
26 أيلول 2018
AlMulhak24
Loading
ابحث هنا
Stay up to date
Subscribe to our newsletter for our latest news lorem Ipsum is simply for our latest news lorem Ipsum is simply.