• تابعوا صفحاتنا في مواقع التواصل الاجتماعي عبر الضغط على الروابط الخاصة أعلاه
  • تابعوا صفحاتنا في مواقع التواصل الاجتماعي عبر الضغط على الروابط الخاصة أعلاه
  • تابعوا صفحاتنا في مواقع التواصل الاجتماعي عبر الضغط على الروابط الخاصة أعلاه
  • تابعوا صفحاتنا في مواقع التواصل الاجتماعي عبر الضغط على الروابط الخاصة أعلاه

حارة حريك تقترب من افشال حصارها!

خاص - حيدر الموسوي:

بالرغم من استمرار عمليات الضغط السياسية والاقتصادية والمالية التي يتعرض لها لبنان بغية محاصرة حزب الله واضعافه الا ان الحزب يتجه خلال اسابيع وربما اشهر قليلة جدا الى انهاء حالة الحصار او اقله الى استيعاب الصدمة الاولى والانتقال من مرحلة المعاناة الى مرحلة التعاطي السلس مع كل ما يترتب عن الضغوطات الامريكية حتى ان بعض المحللين رأوا ان الحزب يتجه الى انهاء وافشال المؤامرة التي تستهدفه والتي بدات منذ اكثر من عام، وذلك عبر خطوات اعتمدها والاهم عبر الصمود وعدم الانجرار الى ما كان يرغب به الامريكيون في الساحة اللبنانية على مختلف الصعد.

وتعتبر مصادر مطلعة ان حزب الله يكاد ينهي عامه الثاني من الصمود والتعاطي بهدوء وبذكاء كبير مع حالة الحصار المالي والاقتصادي والضغوط التي تعرضت لها بيئته والتي تلتها عملية ضغط سياسية بهدف عزله عن باقي المكونات السياسية والطائفية في لبنان فان الادارة الامريكية الجديدة التي يراسها جو بايدن تعمل بشكل واضح على اعادة ترتيب اولوياتها في لبنان من خلال رفض الذهاب نحو الانهيار الكامل والعمل على ادارة الازمة و منع انفجارها بعكس ما كانت تسعى اليه ادارة دونالد ترامب التي عملت لفترة طويلة ضمن الارادة الاسرائيلية من دون ان تلتفت الى حجم الكوارث التي قد تتعرض لها في لبنان.

وتقول المصادر ان الامريكيين باتوا غير راغبين ابدا في جعل الانهيار المالي والاقتصادي في لبنان يصل نحو القمة اذ ان هذا الامر ستترتب عليه نتائج كبرى منها تدمّر كل البيئات الحاضنة والمتحالفة والمعجبة بالامريكيين والتي تعادي حزب الله اضافة الى اضعاف النظام المصرفي والقوى السياسية المتحالفة مع واشنطن مما سيؤدي الى زيادة نفوذ حزب الله بطريقة غير مباشرة كما ان الحزب استطاع وبرهن انه قادر على عزل نفسه عن كل الازمات والفوضى والاشتباكات الامنية التي قد تحصل بسبب تراجع القدرة المعيشية للبنانيين فهو يعد العدة لتنظيم وضع مناطقه لمنع اي محاولة اخلال بالامن.

وترى المصادر ان حزب الله في حال استطاع تخطي الاشهر المقبلة والتي يقول جميع المحللين انها ستكون اشهر قاسية جدا و استطاع الوصول باقل خسائر ممكنة الى شهر حزيران موعد الانتخابات الايرانية فانه سيتمكن من الاستفادة من التسوية التي ستحصل بين الايرانيين والامريكيين والمتوقع ان تكون لصالح ايران وبالتالي فانه سيعود ليتمكن من زيادة بفوذه في الساحة السياسية اللبنانية وستزيد موارده المالية الى حد يستطيع من خلاله تحسين بعض شروطه الاستقطابية والشعبية وكذلك فانه يستطيع تخفيف اعباء المخاطر العسكرية التي تتهددها منذ عدة اشهر في ظل ادارة دونالد ترامب والرغبة الاسرائيلية باستغلالها لشن حرب واسعة.

أخبار ذات صلة
قطر:لا معوقات أمام حل الأزمة الخليجية

خاص

قطر:لا معوقات أمام حل الأزمة الخليجية

أعلن وزير الخارجية القطرية الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني الأربعاء، عن اتفاق مبدئي للعمل على المصالحة الخليجية، مشيراً إلى أنه لا معوقات سياسية...
24 كانون الأول 2020
القنيطرة: اغتيال مقربين من حزب الله

خاص

القنيطرة: اغتيال مقربين من حزب الله

تشهد محافظة القنيطرة توتراً أمنياً ازدادت وتيرته ليل الثلاثاء/الأربعاء، بعد اغتيال عنصرين مرتبطين ب"حزب الله" اللبناني، برصاص مجهولين في...
24 كانون الأول 2020
الاتفاق النووي الايراني: مساعٍ إسرائيلية-إماراتية للالتحاق بالمفاوضات

خاص

الاتفاق النووي الايراني: مساعٍ إسرائيلية-إماراتية للالتحاق بالمفاوضات

عبّرت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية روزماري ديكارلو عن أسفها لاستمرار عدم تنفيذ جميع بنود خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق...
24 كانون الأول 2020
Loading
ابحث هنا
Stay up to date
Subscribe to our newsletter for our latest news lorem Ipsum is simply for our latest news lorem Ipsum is simply.